Si vous êtes déjà inscrit connectez vous.nouveau sur le site?
inscrivez vous et rejoignez nous



 
AccueilAccueil  S'enregistrerS'enregistrer  Connexion  
Compteur de visiteurs
Compteur gratuit
Compteur
Connexion
Nom d'utilisateur:
Mot de passe:
Connexion automatique: 
:: Récupérer mon mot de passe
La priere
Méteos
bloguez.com
Partager
Share |

Partagez | 
 

  مواضيع شهر الإنابة: أخطاء يقع فيها بعض الصائمين في رمضان

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
Administrateur
Admin
Admin


Messages : 535
Date d'inscription : 07/05/2010

MessageSujet: مواضيع شهر الإنابة: أخطاء يقع فيها بعض الصائمين في رمضان   18.08.10 16:43

السلام عليكم ورحمة الله



الحمد لله وكفى وصلاةً وسلامًا على عباده الذين اصطفى وبعد،




فهذه
جملة من الأخطاء التي يقع فيها بعض الصائمين في شهر رمضان، جمعتها من
مواضيع شتى، وزدت عليها، وأنقصت منها بحسب ما تقتضيه الحال ، راجيًا من
الله أن ينفع بها من نظر فيها أو أعان على نشرها :


- استقبال بعض المسلمين لهذا الشهر الكريم بالمبالغة في شراء الأطعمة والمشروبات بكميات هائلة بدلاً من الاستعداد للطاعة والاقتصاد لمشاركة الفقراء والمحتاجين.


- تعجيل السحور، وهذا يقع من بعض الصائمين، وفيه تفريط في أجر كثير؛

لأن السنة في ذلك أن يؤخر المسلم سحوره؛

ليظفر بالأجر المترتب على ذلك اقتدائًا بالنبي صلى الله عيه وسلم.

ويترتب على هذا التعجيل أيضًا تضييع صلاة الفجر؛

وهذه مصيبة عظمى يقع فيها كثير وكثير ، فاللهم رحماك.


- بعض الصائمين لا يُبَيِّت النية للصيام؛ فإذا علم الصائم بدخول شهر رمضان وجب عليه تبييت نيته بالصيام؛ فقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم قوله:

{ من لم يبيت الصيام قبل طلوع الفجر، فلا صيام له }

[رواه الدارقطني والبيهقي وصححه الألباني].
تنبيه: البعض يتلفظ بالنية وهذا خطأ، بل يكفي أن يبيت النية في نفسه.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:

(والتكلم بالنية ليس واجبًا بإجماع المسلمين، فعامة المسلمين إنما يصومون بالنية وصومهم صحيح)

[الفتاوى:ج25- ص:275].


- عدم إمساك من لم يعلم بدخول شهر رمضان،

كأن يكون مسافرًا أو نائمًا أو غير ذلك من الأسباب التي تحول بينه وبين معرفة دخول الشهر، وهذا خطأ منه.

فينبغي على المسلم متى علم بدخول الشهر أن يمسك بقية يومه،

لما ورد عن سلمة بن الأكوع رضي الله عنه قال:

{ إن النبي صلى الله عليه وسلم بعث رجلاً ينادي في الناس يوم عاشوراء:

"إن من أكل فليتم أو فليصم ومن لم يأكل فلا يأكل" }

[رواه البخاري، ومسلم].


- بعض الناس إذا بلغه أن هذه الليلة هي أول ليلة في رمضان لا يصلي صلاة التراويح، وهذا
خطأ؛ فإنه بمجرد رؤية هلال رمضان يكون المسلم قد دخل في أول ليلة من ليالي
رمضان فمن السنة أن يصلى التراويح مع جماعة المسلمين في المسجد في تلك
الليلة.


- من الأخطاء ما يفعله بعض الناس من ترك الشارب أو الآكل في نهار رمضان ناسياً يأكل ويشرب حتى يفرغ من حاجته.


قال الشيخ ابن باز:

(من
رأى مسلمًا يشرب في نهار رمضان، أو يأكل، أو يتعاطى شيئًا من المفطرات
الأخرى، وجب الإنكار عليه؛ لأن إظهار ذلك في نهار الصوم منكر ولو كان صاحبه
معذورًا في نفس الأمر، حتى لا يجترئ الناس على إظهار محارم الله من
المفطرات في نهار الصيام بدعوى النسيان). انتهى


- إنكار البعض على أبنائهم إذا أرادوا الصيام بحجة أنهم صغار!

ـ خصوصًا البنات ـ لأن البنت قد تبلغ من سن الحادية عشر !!

ـ وقد يكون الأبناء ممن بلغوا سن الحُلُم؛ فيريدون الصيام؛ لأنهم أصبحوا مكلفين؛

فيمنعهم أهلهم من ذلك بحجة أنهم صغار دون التأكد من بلوغهم !.


- تحرج بعض الناس إذا تذكر أنه أكل أو شرب ناسيًا في أثناء صيامه ويشك في صحة صيامه.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

{ إذا نسي أحدكم فأكل وشرب فليتم صومه فإنما أطعمه الله وسقاه }

[أخرجه البخاري]


- تحرج بعض النساء من تذوق الطعام خشية افساد الصوم.

إنما يجوز التذوق مالم يدخل شيء المعدة ! .


- جهل بعض الناس بمفطرات ومفسدات الصيام مما
يقع فيه البعض خاصة مع بداية رمضان، وهذا خطأ عظيم؛ فمن الواجب على الصائم
أن يعرف مبطلات ومفسدات الصيام، حتى يتحرز من الوقوع فيها.


- تحرج البعض من استعمال السواك في نهار رمضان،

وربما ظن أن استعمال السواك يفطر!،

وهذا خطأ؛

قال صلى الله عليه وسلم :

{ لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة } [متفق عليه].

قال البخاري رحمه الله:

(ولم يخص النبي صلى الله عليه وسلم الصائم من غيره).


وقال الشيخ ابن عثيمين:

(ولا يفطر الصائم بالسواك بل هو له سنة ولغيره في كل وقت في أول النهار وآخره).


- غفلة بعض الصائمين عن الدعاء لمن قام بإفطارهم؛ فمن السنة إذا أفطر الصائم عند قوم أن يدعو لهم بما دعا به الرسول صلى الله عليه وسلم حين يفطر عند قوم..

كأن يقول:

{ أفطر عندكم الصائمون، وأكل طعامكم الأبرار، وتنزلت عليكم الملائكة }

[صحيح الجامع الصغير].


أو يقول: { اللهم أطعم من أطعمني واسق من سقاني } [رواه مسلم].


أو يقول: { اللهم بارك لهم فيما رزقتهم واغفر لهم وارحمهم } [رواه مسلم].


- اعتقاد البعض تحريم معاشرة النساء في ليل رمضان، وهذا خطأ كبير؛ فالتحريم يكون في النهار أما في الليل فحـلال،

قال تعالى: {أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن }

[البقرة:187].
- امتناع بعض النساء عن الصيام إذا طهرت قبل الفجر ولن تتمكن من الغسل لضيق الوقت،

فإنها تمتنع عن الصيام بحجة أن الصبح أدركها وهي لم تغتسل من عادتها!! .


- ما يُسمع من بعض الناس من البكاء بصوت مرتفع،

ـ وإن شئت فقل الصراخ و النحيب و العويل!! ـ

ولكن البكاء عند قراءة القرآن يدل إن شاء الله على تأثر المصلي بما يسمع من كلام الله العظيم فهذا أمر محمود ولا شك فيه ولا ريب.
لكن المشاهد والمسموع من بعض المصلين البكاء بصوت مرتفع بحيث يتسبب بإشغال جملة من المصلين الذين حوله.

أضف إلى ذلك الحركات المصاحبة للبكاء!،

والعجب أن بعضهم يكون بكاءه في أثناء القنوت دون القراءة للقران!!!.
فلا أدري ما يقال لأمثال هؤلاء !!

ومثلهم كمثل الذين يتأثرون مما يسمي بالأناشيد الإسلامية !!

دون سماع القرآن !!

فاللهم سلم.


- تحرج بعض الناس عندما يصبح جنبًا فيظن أن صومه باطل وعليه القضاء وهذا خطأ؛

والصحيح أن صومه صحيح وليس عليه قضاء؛

فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يدركه الفجر وهو جنب من أهله ثم يغتسل ويصوم.


ويقول الشيخ ابن باز:

(الاحتلام لا يبطل الصوم، لأنه ليس باختيار الصائم وعليه أن يغتسل غسل الجنابة إذا رأى الماء).

[مجموع فتاوى ومقالات متنوعة].


- من المنكرات تطيب بعض النساء إذا خرجن لصلاة التراويح، وكذلك عدم التستر الكامل وما يحصل أيضًا من رفع الأصوات في المساجد!،

وهذا الجد ذاته موضع فتنة؛ فكيف إذا كان الزمان فاضلاً والمكان فاضلاً.
فلذا
لزامًا على المرأة المسلمة أن تحرص على اجتناب ذلك لتسلم من الإثم المترتب
على تلك الأفعال. وإن لم تفعل ذلك فالأولى لها أن تلزم بيتها !

والله المستعان!.


- تأخير بعض الصائمين صلاة الظهر والعصر عن وقتيهما لغلبة النوم،

وهذا من أعظم الأخطاء قال تعالى:

" فويل للمصلين، الذين هم عن صلاتهم ساهون " [الماعون:4-5].
قال بعض أهل العلم: هم الذين يؤخرونها عن وقتها.
وفي الصحيح عن ابن مسعود أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم :

أي الصلاة خير؟

قال صلى الله عليه وسلم :

{ الصلاة على وقتها

أو في وقتها،


وفي رواية: { على أول وقتها }.
[/size]

_________________
Rahi sa7 ஜ۩ M'RENKA ۩ஜ
█║▌│█│║▌║││█║▌│║▌║
© ORIGINAL PROFILE © DZ
Revenir en haut Aller en bas
 
مواضيع شهر الإنابة: أخطاء يقع فيها بعض الصائمين في رمضان
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
 :: Divers :: L'islam-
Sauter vers: